في الذاكرة|رجل الأعمال الرفيق منير عطالله وعقيلته الرفيقة الراحلة أوديت الزعمت

Uncategorized

          

 

 الرفيق منير عطالله كان من رفقاء الجامعة الأميركية، وتولى مسؤولية منفذ عام الطلبة في أوائل الخمسينات من القرن الماضي، وكان ناشطًا الى جانب رفقاء في تلك المرحلة، نذكر منهم الامين علي غندور، الامين فوزي معلوف والرفقاء: بهيج الحلبي، سمير ريس، حليم فياض، رفيق سماحة، أديب بشور وغيرهم.

ونعلم أن الرفيق منير كان إقترن من الرفيقة أوديت الزعمط وبدورها كانت ناشطة حزبياً إلى جانب مجموعة من الرفيقات سنأتي على ذكرهن في نبذة لاحقة، وأن الرفيق منير غادر إلى عمان – الأردن حيث كان له فيها مسؤولياته، وحضوره الحزبي.

بتاريخ 8 حزيران 2009 نشرت جريدة “البناء” الصادرة في “دمشق” خبر رحيل الرفيقة أوديت وديع الزعمط عقيلة رجل الأعمال الاردني المناضل منير عطالله، من الرواد في فلسطين والأردن، مفيدةً  أن الرفيقة أوديت توفيت في عمان يوم السبت 6 حزيران، وشاركت في تشييعها وفود كبيرة من مختلف المناطق الأردنية والضفة ولبنان.

وأضافت “البناء”:

 كانت الرفيقة الراحلة من الحزبيات النشيطات في الاراضي المحتلة قبل الإحتلال، وشغلت مسؤولية ناموس منفذية القدس.

 

ندعو من عرف الرفيق منير عطالله و او عقيلته الرفيقة اوديت أن يكتب إلى لجنة تاريخ الحزب.

 

 

                                   لجنة تاريخ الحزب