بيان | جرائم العدو لن تنال من ارادة الفلسطينيين لا بل تزيدهم تصميماً على النضال من أجل التحرير والعــودة

الرئيسية بيانات

دان عميد الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي معن حمية جرائم العدو الصهيوني المتواصلة ضد الفلسطينيين، وإستمرار صمت الغرب وتخاذل بعض العرب حيال ما ترتكبه قوات الاحتلال من مجازر وعمليات قتل وحشية بحق المتظاهرين الفلسطينيين العزل.

 

ورأى ان استهداف قوات الاحتلال لمسيرات العودة بالقنابل والرصاص الحي، والذي اسفر حتى الآن عن مئات الشهداء وآلاف الجرحى، لم يثن الفلسطينيين عن مواصلة القيام بالمسيرات الغاضبة، ولم يحل دون أن تشهد هذه المسيرات زخماً أكبر، لا بل زاد أبناء شعبنا تصميماً على مضاعفة النضال من أجل التحرير والعــودة.

 

أضاف: أبناء شعبنا في فلسطين، أكدوا بصمودهم وبطولاتهم وتضحياتهم ودماءهم، بأن لا تنازل عن الحق ولا مساومة، وبأن اعتراف الرئيس الأميركي بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الصهيوني لا يسقط حق الفلسطينيين بالقدس عاصمة كل فلسطين، وأن “صفقة القرن” لن تنجح في تصفية المسألة الفلسطينية، طالماً أن نبض الفلسطينيين نبض مقاومة.

 

وختم: ليس مأمولاً من الدول العربية المشاركة في “صفقة القرن” تقديم الدعم للفلسطينيين ونصرة فلسطين، ولكن، على هذه الدول أن تتوقف عن التآمر والتواطؤ على المسألة الفلسطينية وأن توقف علاقات التطبيع مع العدو الذي يستبيح دماء الفلسطينيين.