فارس في اللقاء التضامني مع الأسير خضر عدنان: المسألة الفلسطينية جوهر القضية القومية

الرئيسية المركز

أكد عضو المكتب السياسي في الحزب السوري القومي الاجتماعي النائب السابق الامين مروان فارس “إن المسألة الفلسطينية هي لب القضية القومية”، مضيفاً أننا “لن نتخلى عن فلسطين، وسنقاتل من أجل تحريريها و تحرير كافة الأسرى”.

كلام فارس جاء خلال مشاركة وفد من الحزب في الاعتصام الذي أقامته “مؤسسة مهجة القدس” تضامنا مع الأسير خضر عدنان أمام مقر الصليب الأحمر الدولي في بيروت.

وضم الوفد إلى فارس، ناموس المجلس الأعلى الامين توفيق مهنا، وعضوي المجلس الأعلى الامينين عاطف بزي وسماح مهدي.

كما شارك ممثلون عن القوى السياسية اللبنانية والفلسطينية، ومؤسسات تُعنى بشؤون الأسرى في سجون الاحتلال، وحشد من أبناء المخيمات الفلسطينية في بيروت.

وإلى كلمة الحزب السوري القومي الاجتماعي كانت كلمات لكل من: الأمين العام السابق لاتحاد المحامين العرب، ومنسق عام اللجنة الوطنية للدفاع عن الأسرى عمر زين، مدير الإعلام في المؤسسة الدولية للتضامن مع الأسرى خالد فهد، رئيس الجمعية اللبنانية للأسرى المحررين الأسير المحرر أحمد طالب، ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان إحسان عطايا، والمنسق الإعلامي لمؤسسة مهجة القدس سامر عنبر.

وفي ختام الوقفة سلمت مؤسسة “مهجة القدس” مذكرة عبر الممثلة الميدانية في منظمة الصليب الأحمر الدولي رولا سعادة، طالبت فيها بالضغط على الاحتلال لإطلاق سراح الأسير خضر عدنان وجميع الأسرى الفلسطينيين.