مؤسسة رعاية أسر الشهداء تنظم رحلة سياحية الى طرطوس واللاذقية ودمشق وريفها

الرئيسية

اقامت مؤسسة رعاية أسر الشهداء وذوي الاحتياجات الخاصة في الحزب السوري القومي الاجتماعي رحلة الى عدد من المدن السورية حيث قام الوفد بزيارة مدينة طرطوس وبجولة في جزيرة أرواد التي إلى موقعها على الساحل السوري تتميز بكونها معلماً سياحياً شهيراً يجتذب السياح والزائرين.

زيارة الوفد لافت ترحيباً من محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى الذي حيّا وفد المؤسسة، مؤكداً أن سورية بكل مدنها ومعالمها تستعيد حياتها وحيوتها بعد الانتصارات الكبيرة التي حققها الجيش السوري على قوى الارهاب ورعاتهم.

وفي اليوم التالي زار وفد المؤسسة بلدة صلنفة في اللاذقية، قاصداً أحد مواقع نسور الزوبعة حيث إستمع الوفد إلى شرح قدمه النسور عن الدور النضالي الذي يؤدونه دفاعاً عن أرضنا وشعبنا في مواجهة الارهاب ورعاته. وشدّد النسور في كلماتهم، على أن يقدمونه من تضحيات يندرج في سياق تأدية الوجب القومي تجاه شعبهم وأمتهم.

بدورها، حيّت رئيسة المؤسسة نهلا رياشي نسور الزوبعة على حضورهم في كل الميادين، وأكدت أن المؤسسة تأخذ على عاتقها الاهتمام بأسر الشهداء والجرحى، لأن دماء شهدائنا وجرحانا ساهمت في صناعة النصر على الارهاب. وتوجهت رياشي بالتحية الى شهداء الجيش السوري وكل شهداء الأمة.

من جهة أخرى، نظمت المؤسسة زيارة على مدى يومين شملت المواقع والأمكنة السياحيه في ريف دمشق ودمشق، وشارك في الزيارة نحو 75 شخصاً يمثلون أحزاباً وهيئات وجمعيات.