الحزب السوري القومي الاجتماعي دان محاولة اغتيال مادورو: عمل جبان لن ينال من ارادة الشعب الفنزويلي

الرئيسية بيانات

أصدر الحزب السوري القومي الاجتماعي البيان التالي:

يسجل الحزب السوري القومي الاجتماعي إدانته الشديدة لمحاولة الإغتيال الفاشلة الّتي استهدفت الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، ويضعها في خانة الأعمال الارهابية لضرب وزعزعة أمن واستقرار الدول التي ترفض التبعية ومشاريع الهيمنة والاستعمار.

ويؤكد الحزب السوري القومي الاجتماعي، أن محاولة اغتيال الرئيس مادورو، عمل جبان لن ينال من ارادة الشعب الفنزويلي بل سيزيده تمسكاً بمواقفه والتفافا حول قيادته في مواجهة المتربصين شراً بهذا البلد الحر. ويرى انّ المتورطين في تنفيذ محاولة الاغتيال، ومن يقف خلفهم من دول ومنظمات، هم أعداء الديمقراطية التي جسدها الشعب الفنزويلي في صناديق الاقنراع، وأنهم في محاولتهم الفاشلة هذه، إنما حاولوا اغتيال الديمقراطية التي صانها شعب فنزويلا وحماها، وهذا الشعب، هو اليوم أكثر تصميماً على حماية استقرار بلده من كل الاخطار التي تتهدده.

إن شعبنا يحفظ لجمهورية فنزويلا البوليفارية بقيادتها المناضلة، تأييدها الدائم لمقاومة شعبنا في فلسطين ولبنان ووقوفها الى جانب سورية في مواجهة الارهاب ورعاته، ولذلك نؤكد وقوفنا إلى جانب فنزويلا رئيساً وقيادة وجيشاً وشعباً في مواجهة قوى الاستعمار وأدواته الاجرامية.

يحيي الحزب السوري القومي الاجتماعي الرئيس الفنزويلي على مواقفه الصلبة المعبرة عن ارادة الشعب الفنزويلي، ويهنئه بنجاته من محاولة الاغتيال، ويؤك أن فشل هذه المحاولة الارهابية سترتد فشلاً لمخطط استهداف فنزويلا.

5/8/2018 عمدة الإعلام